الرئيسية / حقوق انسان / منع وحظر النشر مسلسل .. في استمراره لتأسيس دولة بوليسية جديدة ويعيدنا إلى عصور الظلام

منع وحظر النشر مسلسل .. في استمراره لتأسيس دولة بوليسية جديدة ويعيدنا إلى عصور الظلام

يُدين مركز “هردو” لدعم التعبير الرقمي ما قامت به جهات أمنية في تعدٍ صارخ على مواد دستور unnamedمصر2014، بمنع طباعة عدد اليوم الأربعاء من جريدة الوطن لأنه تناول تهرب 13 وزارة وجهة سيادية من دفع الضرائب المستحقة والتي وصلت الى حوالي 7.9 مليار جنية مصري خلال عام.

وإذ يؤكد المركز على أن حق تداول المعلومة وحرية الصحافة والنشر وهي حقوق كفلها الدستور الذي وافق عليه الشعب المصري، إذ تتناول المواد (86، 70، 71) من الدستور أن حق تداول المعلومات والبيانات والاحصاءات والوثائق من الجهات الرسمية حق تكفله الدولة، وأن حرية الصحافة والطباعة والنشر الورقي والمرئي والمسموع والإلكترونى مكفولة، وللمصريين من أشخاص طبيعية أو اعتبارية، عامة أو خاصة، حق ملكية وإصدار الصحف وإنشاء وسائل الإعلام المرئية والمسموعة، ووسائط الإعلام الرقمى، ويحظر بأي وجه فرض رقابة على الصحف ووسائل الإعلام المصرية أو مصادرتها أو وقفها أو إغلاقها.

وإذ كفل الدستور هذه الحقوق التي تُعد وسيلة للحد من انتشار الفساد بل ومكافحته، فإن مركز هردو يرى أن منع طباعة عدد من جريدة الوطن لحين تغيير التحقيق الصحفي بآخر، هو استمرار لمسلسل تكميم الأفواه، وحظر النشر الذي يؤسس للفساد وانتشاره بعكس ما عكف المسؤولين خلال الفترة الماضية على ان يقدموه من تصريحات واجراءات من شأنها محاربة الفساد، والنزاهة والشفافية.

ويرى المركز أن هذا الحدث لا يمكن أن يمر مرور الكرام، ويطالب بأن تتدخل الجهات المعنية في رفعه إلى التحقيق ورد الأموال الى خزينة الدولة ومحاسبة المُخطئين سواء بالتهرب أو بالمنع والمصادرة.

شاهد أيضاً

عاجل .. غدا قضية الاسكان الاجتماعي المقامة ضد محافظ بورسعيد ووزير الاسكان

الحقيقة المصرية – بورسعيد اصدر تامر مبروك بيان صحفي يعلن فيه عن القضايا المرفوعة ضد كلا …

اتصل بنا .. contact us