الرئيسية / لبنان / بمناسبة يوم القدس العالمي

بمناسبة يوم القدس العالمي

شاهينة دندشلبنان
بمناسبة يوم القدس العالمي، استضاف التجمع العربي والاسلامي لدعم خيار المقاومة قاماتٍ عربية وإسلامية في لقاء تضامني مع فلسطين.

وقد استهل الأمين العام للتجمع الدكتور يحيى غدار اللقاء مرحباً، منطلقاً من القدس عاصمة الأرض والسماء مهد الرسالات والأنبياء وقبلة المقاومين والشهداء، التي تشكل بالنسبة لفلسطين والأمة جوهر الصراع في الحرب المفتوحة ضد العدو الصهيوني والتكفير والرجعية والارهاب.
وأضاف: “يوم القدس العالمي محطة تحفيز واستنهاض للقوى الحرة والشريفة في الأمة والعالم لمواصلة النضال من أجل حق فلسطين وشعبها ومقدساتها، كما أنه عنوان تحذير وإنذار للمهرولين والزاحفين في ركاب الصهيوتكفيري لتدمير الأمة وإضاعة فلسطين.
وختم الدكتور غدار: “النأي عن القدس وفلسطين تحت أي مبرر لم ولن يحمي كيانا أو مشيخة من الاختراق والارهاب، كما أن إلهاء شعوب الأمة بالتكفير والتفجير والتدمير لن يحقق يهودية الدولة ويلغي حق فلسطين وعودة شعبها، فالمقاومة وجدت لتبقى وستبقى، ويوم القدس هو الشاهد على تحرير فلسطين”.

سماحة الشيخ ماهر حمود:

بدوره، أكد سماحة الشيخ ماهر حمود رئيس اتحاد علماء المقاومة أن يوم القدس
العالمي في رمضان وفي ليالي القدر بالذات تأكيد على ربط أقدس الأيام بأقدس قضية، فإذا لم ينتج عن العبادة ما يساهم بقيامة الأمة ومواجهة أعدائها فهذه عبادة منقوصة لأن الإسلام الرسالي يدعو الى وحدة الأمة وليس إلى تدميرها كما يفعل الأدعياء بسكوتهم عن استباحة القدس.

الوزير عبد الرحيم مراد:

من جهته، أشار معالي الوزير عبد الرحيم مراد رئيس حزب الاتحاد إلى أن قضية فلسطين هي البداية والنهاية في النضال والجهاد والمقاومة، لذا فالدفاع عن تحرير القدس وفلسطين هو من أولى القضايا بحيث أن من لا يحافظ على مركزيتها فلا علاقة له بالعروبة والاسلام.

الوزير د.عصام نعمان:

من جانبه، لفت معالي الوزير الدكتور عصام نعمان إلى أن للقدس رمزية خاصة، فهي رمز فلسطين من النهر الى البحر ومركزية الأمة في ترتيب القضايا والتحدي لمواجهة العنصرية والتكفير والارهاب.

المحامي رمزي دسّوم:

وفي كلمة للمحامي الأستاذ رمزي دسّوم ممثلاً التيار الوطني الحر، قال: “من بيروت عاصمة المقاومة نرفع الصوت تضامنا مع القدس مهبط الرسالات والعنوان الأول لنضالنا من أجل فلسطين وتحريرها، والذي يشكل الفيصل بين الحق والباطل والرافعة للقيم الحضارية

الأخ أبو عماد رامز:

من جانبه، أكد مسؤول الجبهة الشعبية – القيادة العامة الأخ أبو عماد رامز، أن: “قضية فلسطين تتعرض لعناوين التصفية، وأهمية رسالة يوم القدس التأكيد على وحدة الأمة وقطع دابر المشروع الصهيوتكفيري ومحاولاته الاجرامية لتهويد القدس وتدمير أقطار الأمة.

الأخ على الفيصل:

بدوره، أكد الأخ الأستاذ علي فيصل ممثل الجبهة الديمقراطية في لبنان، أن اللقاء في يوم القدس هو تعميم للموقف المطلق مع فلسطين لما يستهدفها من استباحات في ظل إغراق الأمة في الحروب العبثية والتكفيرية باسم السلام والإسلام اللذين لا وجود لهما على أية أجندة بدون تحرير القدس وفلسطين.

سماحة الشيخ الدكتور محمد نمر زغموت:

وختم اللقاء سماحة الشيخ محمد نمر زغموت-رئيس المجلس الاسلامي الفلسطيني في لبنان والشتات. مؤكداً أن: “لا أحد يعرف مدى قيمة القدس ويومها إلا من يؤمن بتحرير القدس وفلسطين وبوحدة الأمة وبالمقاومة السبيل والخيار والمعيار، فالرهان على المفاوضات وعلى الحكام العرب الذين يدمرون طاقات الأمة وأقطارها وهمٌ وضلال.

شاهد أيضاً

من لبنان

شاهينة دندش _ لبنان ليس صعباً الحكم على ما آل إليه حال المشروع الصهيو-امبريالي، وما …