الرئيسية / الشرق الاوسط / قصة الكونت السويدي.. قال “القدس عربية” فاغتاله الصهاينة

قصة الكونت السويدي.. قال “القدس عربية” فاغتاله الصهاينة

على مر التاريخ كانت ومازالت إسرائيل تسعى للوصول إلى أهدافها؛ ومن بينهم أرض فلسطين بأي شكل ممكن، تغتال، وتتخلص من كل من يعارضها حتى لو بالقول، ومن بين هؤلاء الكونت السويدي فولك براندوت، الذي قال إن القدس عربية، وأنها يجب أن تكون تحت سيادة كاملة لفلسطين عام 1948.

براندوت، دبلوماسي سويدي ترأس الصليب الأحمر السويدي، ولد في يناير 1895 باستكهولم وقتل في 17 سبتمبر 1948 بـ القدس، فولك براندوت، من العائلة الملكية السويدية وهو حفيد أوسكار الثاني الذي كان ملك السويد والنرويج.

في سنة 1945 عندما كان براندوت نائب رئيس الصليب الأحمر السويدي، استطاع إقناع جميع الأطراف بضرورة الهدنة بين ألمانيا والحلفاء في نهاية الحرب، وحدث ذلك وحصل في ذلك الوقت على اعتراف دولي، وساهم أيضا في عمليات تبادل الأسرى خلال الحرب العالمية الثانية.

اختارته منظمة الأمم المتحدة بعد انتهاء الانتداب البريطاني على فلسطين وسيطًا بين العرب واليهود في 20 مايو عام 1948، كان ذلك في وقت قرار تقسيم فلسطين، واستطاع أن يحقق الهدنة الأولى في فلسطين في 11/6/1948، وتمكن من الدعوة إلى مفاوضات رودس مع نهاية عام 1948.

اقتراحته في عملية السلام أغضبت الجانب اليهودي؛ إذ عارض ضم بعض الأراضي الفلسطينية إلى الدولة اليهودية، عودة اللاجئين الفلسطينين إلى أرضهم خاصة من تركوها بسبب النزاع القائم، واقترح وضع حد للهجرة اليهودية وأن تكون تحت رقابة دولية، وطالب بوضع القدس بأكملها تحت السيادة الفلسطينية، نعم قالها الكونت في وجه العالم “القدس عربية” لا عاصمة إسرائيل، فاغتالوه.

اتفق مناحم بيجن وإسحق شامير على اغتياله وخطط زتلر قائد وحدة القدس للعملية، وفي 17 سبتمبر عام 1948 اغتيل الرجل في القطاع الغربي لمدينة القدس، مات عن عمر يناهز الـ 53 عاماً إثر تعرض سيارته لإطلاق نار من قبل ثلاثة أشخاص، نعم اغتالوا اقتراحاته ليبقى مشروع الأمم المتحدة الخاص بحصول فلسطين على 53% من الأراضي الفلسطينية، بينما تحصل إسرائيل على الباقي (49%) لتبني وطنًا لها هو الحل الوحيد أمام الجميع، على الرغم أن فلسطين كانت لها السيادة على أكثر من 90% من الأراضي الفلسطينية حينها.

براندوت، كان واحدًا من بين كثيرين اغتالتهم “الصهيوينة” فقط لأنهم لم يعترفوا بما يريدون.

كان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أعلن القدس الفلسطينية العربية عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي!

شاهد أيضاً

مفاوضات صفقة تبادل الأسرى مع إسرائيل

رافت عسليه / مراسل الحقيقة من فلسطين أعلن عضو المكتب السياسي لحركة حماس محمد نزال …

اتصل بنا .. contact us