الرئيسية / السلطة الرابعة / اقوال صحف / بالدليل: الاخوان اذا وعدوا اخلفوا واذا حدثوا كذبوا ولو اؤتمنوا على مصر فسيخونوها

بالدليل: الاخوان اذا وعدوا اخلفوا واذا حدثوا كذبوا ولو اؤتمنوا على مصر فسيخونوها

مرشد الاخوان: لن نرشح أحد في انتخابات الرئاسة الخميس 2012/1/26 3:29 م
القاهرة – أ ش أ: أكد الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين أن الجماعة لن ترشح أحد أعضائها فى انتخابات الرئاسة، ولن ترشح الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح أو أي مرشح لديه مرجعية إسلامية فى تلك الانتخابات ، لكنهم سيشاركون كافة القوى الوطنية في اختيار شخصية توافقية على أساس قواعد لا تحابي أحدا وتحدد مواصفات الرئيس المصري القادم حرصا على مصلحة مصر.

وشدد بديع فى تصريحات للصحفيين اليوم الخميس على ان مطالب الشعب المصري على رأس أولويات الجماعة لاستعادة جميع حقوق الشعب الأساسية، والحفاظ على حريته وكرامته، وتحقيق العدالة الاجتماعية، وتوفير عيشٍ كريمٍ لكل مواطن، مؤكدا ان التحول الديمقراطي هو السبيل الوحيد لعودة حقوق الشعب المصري وكرامته.

وقال المرشد العام لجماعة الاخوان المسلمين :”إن موقف الإخوان من المجلس العسكري باعتباره شريكا في حماية الثورة واضح حيث إذا أخطأ يجب توجيهه ومحاسبته على خطئه وإذا أصاب يجب إعلامه بذلك مع عدم النيل من هيبة جيش الشعب المصري”.

وأضاف بديع ان البرلمان المنتخب من حقه محاسبة كل مؤسسات الدولة وفي مقدمتها المؤسسة العسكرية ولا يمكن لأي مؤسسة أن تكون فوق سيادة الشعب غير أن البرلمان بيده تحديد ميزانية المؤسسة العسكرية عن طريق إنشاء لجنة خاصة يعدها لهذا .

وحول انشقاق عدد من شباب جماعة الاخوان المسلمين مؤخرا، أوضح مرشد الجماعة أن ما شهدته الجماعة مؤخرا من اختلافات وتخلي من الشباب والقيادات عن الالتزام بقرارات شورى الجماعة دليل على حيويتها وصحتها، مشيرا إلى أن الإخوان جماعة مؤسسية ومن يخالف لوائح أي مؤسسة لا بد أن يكون للمؤسسة قرارها حياله.

كما أوضح أن الإخوان وحزب الحرية والعدالة يتوافقان مع الجميع ” ويلتزمون بالتحالف الديمقراطي بدليل عدم استئثارهم بمناصب مجلس الشعب جميعا كما كان يفعل النظام البائد، وخوضهم الانتخابات على منصب رئيس المجلس، والذي فاز فيه الدكتور محمد سعد الكتاتني برئاسة مجلس الشعب، وإجراء الانتخابات على منصبي الوكيلين، وقد حصلا عليهما حزبا النور والوفد.

وحول ما دار بينه وبين الرئيس الأمريكى الأسبق جيمى كارتر، قال الدكتور محمد بديع ان ” زيارة كارتر له في المركز العام للجماعة كانت بهدف نقل تخوفه إزاء ضعف مشاركة المرأة والشباب في البرلمان المصرى بالإضافة إلى معرفة موقف الإخوان من الالتزام باتفاقية كامب ديفيد ( معاهدة السلام المصرية الاسرائيلية ) ولكنني سألته: أنت الوحيد الباقي ممن وقَّعوا على هذه الاتفاقية، وذهب الآخران إلى محكمة العدل الإلهية فقل لي عن مدى رؤيتك لعدالة الاتفاقية، فأجاب كارتر بأن الفلسطينيين ظلموا بسبب هذه الاتفاقية كثيرا، فأجبته بأن الإخوان والشعب المصري كله لا ينقضون اتفاقية وعهدا، بل غيرهم من ينقض”.

وعن العمل الوطني .. قال بديع:”إن الإخوان لديهم أكثر من مشروع لتقديم الخير للشعب كله، مضيفا أنه لم يكن هناك قانون يعرض على البرلمان في العهد البائد إلا وقد أعد سلفا ولم تراع فيه مصالح الشعب ، ويجب أن تعدَّل الموازنة وتكون لصالح الشعب المصري”.

وأضاف أن مصر أصبحت بلدنا جميعا، بمسلميه ومسيحييه، ومن شارك في الثورة ومن لم يشارك، من أجل حماية حضارة مصر الواعدة.

وعما تردد مؤخرا عن جماعة الامر بالمعروف .. قال بديع ان ” ما يسمَّى بهيئة الأمر بالمعروف يجب أن تتوقف فورا لما يترتب عليها من فزع من الاسلام “.

وتابع قائلا :”إن الثورة السلمية أثبتت أن نتائجها عظيمة وتفوق نتائج ثورات العنف وعلى الجميع أن يعلم أننا أمام زمن الشعوب فإذا قالت الشعوب كلمتها يجب على الجميع أن يحترم إرادتها”، موضحا أن الإخوان المسلمين يهدفون إلى حمل الخير لكل الناس .

المصدر هنا

—-

الإخوان: لن نرشح أحد في الانتخابات الرئاسية.. ونتطلع إلى إنشاء حزب
القاهرة- أ ش أ

أعلنت جماعة الاخوان المسلمين عزمها على إنشاء حزب سياسي عندما يتحقق المطلب الشعبي بحرية تكوين الاحزاب .

وقال الدكتور عصام العريان عضو مكتب الإرشاد والمتحدث الرسمي باسم جماعة الاخوان المسلمين – في تصريحات اوردتها قناة النيل للأخبار مساء الثلاثاء إنهم لن يرشحوا أحدا للانتخابات الرئاسية المقبلة ،بالإضافة إلى عدم تطلع الاخوان المسلمين إلى الحصول على الاغلبية في الانتخابات البرلمانية المقبلة.

وتابع قائلا: ” إننا سنناقش برامج كل المرشحين عندما يتقدمون للترشيح في الانتخابات الرئاسية وسوف نبحث شخصياتهم حيث نستطيع التوصل إلى قرار بشأن مساندتهم “.
المصدر هنا
========

مرشد الأخوان من بني سويف : لن نرشح أحد “للرئاسة”… و حكومة الجنزورى “سيئة” الأداء وتفتقد “التأييد” البرلماني الإثنين, 26 مارس 2012 22:06
فتح الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين النار على حكومة الجنزورى واصفا أدائها بالسىء وظهر ذلك في مختلف المجالات الاقتصادية منها والأمنية فضلا على توقف الرياضة بدولة لم تعهد ذلك من قبل وتعجب من حرص الجنزورى ووزرائه على التمسك بأحبال حكومتهم البالية وطالبهم بإعلان فشلهم الريع .
وأشارالى أن الحكومة لن تستطيع تغيير الوضع الحالي فهي مؤقتة وتفتقد التأييد البرلماني لذا نحرص على أن حديث تلك الحكومة أو تغييرها بالأصلح فلسنا هواه مناصب وليس غريبا أن يقوم حزب الأغلبية بتشكيل الحكومة واستشهد بدولة المغرب التي تضع مقاليد أمورها بيد الملك إلا أنه ترك تشكيل حكومته لحزب الأغلبية به احتراما لرغبات شعبه .
وأكد “بديع” أن الجماعة لن تقوم بترشيح أحد من أعضائها لانتخابات الرئاسة الحالية إلا في حالة استشعارنا بوجود تهديد لمصر على الرغم من تواجد مئات الكفاءات بين أعضائها.
وأضاف بأن الجماعة لا تسعى لخلق مشكلات بين مثلث الحكم في مصر المتمثل في ” الشعب والحكومة والحاكم” وتساءل قائلا لماذا يقوم الإعلام بهذه الهجمة الشرسة على اختيارات أعضاء البرلمان بمجلسيه “الشعب والشورى” للجنة الـ 100 التي ستتولى عمل الدستور فاختيار اللجان التأسيسية لوضع الدساتير في كل دول العالم من أختصاصات “البرلمان” ولكننا لا نكتب الدستور فكتابته سيقوم بها المتخصصين وناشد شعب مصر “مسلمين وأقباط” أن ينتظروا الطرح الدستوري الجديد قبل الحكم عليه .
واستشهد “المرشد” بثناء الدكتورة منى مكرم عبيد على اختيار اللجنة التأسيسية التي وصفتها بـ “المتوازنة” وتشمل كافة الطوائف والتيارات السياسية .
وأعرب “بديع” على رفض الشعب المصري ترشح الشخصيات ذات العلاقة الوثيقة بالنظام السابق لرئاسة مصر فالكل جرب النظام البائد والذي لم يسمن ولا يغنى من جوع .
ورفض ما يثار في الإعلام من وجود صدام بين الإخوان والحكومة حيث قال نحن حريصين على الشعب والجيش ولن نترك أو نستسلم لأي تصرف خاطئ فنحن “اختارنا” الشعب لكي نحافظ على ثورته ومكتسباته .
وطالب المرشد وسائل الإعلام بالهدوء والحيادية في تناول القضايا فالمخرج سيء ولا يحيق إلا بأهله فالشعب أصبح مشغولا بهم بلده ويعرف ما له وما عليه وترك حتى الحزن على كرة القدم لانغماسه في هموم وطنه.
جاء ذلك خلال افتتاح مرشد الإخوان الدكتور محمد بديع لأول مقر رسمي للجماعة ببني سويف حيث صاحبة مجموعة كبيرة من قيادات الإخوان بالمحافظة وأعضاء المكتب الادارى للجماعة وأعضاء الشعب والشورى عن الحرية والعدالة حيث أكد بديع خلال الافتتاح أن المقر للمسلم والمسيحي وأبوابه مفتوحه لنصرة المظلوم وقضاء حوائج الناس .

شاهد المحتوى الأصلي علي بوابة الفجر الاليكترونية – مرشد الأخوان من بني سويف : لن نرشح أحد “للرئاسة”… و حكومة الجنزورى “سيئة” الأداء وتفتقد “التأييد” البرلماني

المصدر هنا

=====

مهدي عاكف ينفي ترشيح خيرت الشاطر لرئاسة الجمهورية 25-03-2012
القاهرة : – اعتبر الدكتور مهدي عاكف، المرشد السابق لجماعة الإخوان المسلمين، أن الأخبار التي يتم تداولها عن ترشيح جماعة الإخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة لخيرت الشاطر نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين للانتخابات الرئاسية المقبلة، هي أخبار كاذبة ولا صحة لها.

وأضاف عاكف في تصريحات خاصة لجريدة الشروق”، اليوم السبت، أن جماعة الإخوان المسلمين ستظل ملتزمة بقراراتها السابقة التي ترفض أن يترشح أي شخص من داخلها في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

يذكر أن هناك أنباء قد ترددت عن أن الهيئتين العليا والبرلمانية لحزب الحرية والعدالة، الجناح السياسي لجماعة الإخوان، وافقت على ترشيح المهندس خيرت الشاطر نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين للانتخابات الرئاسية المقبلة، وذلك في اجتماعها الذي امتد حتى ساعة متأخرة من مساء الجمعة.
المصدر هنا
====

مرشد الإخوان: لن نرشح أحد أعضاء الجماعة في انتخابات الرئاسة المقبلة
آخر تحديث : الأربعاء 27 إبريل 2011 9:00 م بتوقيت القاهرة
جدد الدكتور محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، تأكيده، اليوم الأربعاء، على أن الجماعة لن ترشح أحد أعضائها في انتخابات الرئاسة المقبلة، وقال: “لن نرشِّح أحدًا في انتخابات الرئاسة، وسننتظر حتى يقدِّم جميع المرشحين للرئاسة برامجهم لنختار الأفضل منها”.

وأوضح بديع -فى تصريحات صحفية له- إن جماعة الإخوان ترحِّب بالتحالف مع جميع القوى الوطنية، بما فيها الأقباط خلال انتخابات مجلس الشعب المقبلة؛ لما في ذلك من مصلحة للوطن، وقال: “ليس لدينا أي مشكلة في المحافظة على عقيدة الإخوة الأقباط، كما أنه ليس لدينا أي مشكلة أيضًا في احتكامهم إلى شريعتهم، فيما يتعلق بالأحوال الشخصية الخاصة بهم”، معتبرًا ذلك من الحقوق الأصيلة للأقباط في الإسلام.

وأضاف أن الجماعة ستواصل مهمتها في خدمة مصر وشعبها، مطالبًا جميع أعضاء الإخوان ببذل قصارى جهدهم في الحفاظ على مكتسبات الثورة وتحقيق أهدافها، واستغلال خبراتهم وأنشطتهم الحركية في دعم الثورة وإصلاحات الحكومة الراهنة.

ودعا بديع الشعب المصري بكل طوائفه إلى مساعدة القوات المسلَّحة في القيام بمهامها، والحفاظ على أمن الوطن، وتقديم اقتراحاتهم وإسهاماتهم للمسؤولين لتحسين الأوضاع الحالية، مثمنًا جهود الدكتور عصام شرف، رئيس الوزراء، في إعادة العلاقات بين مصر والسودان، وبينها وبين العديد من الدول الأخرى.

وشدد فضيلة المرشد على ضرورة التصدِّي لأعمال البلطجة التي يحرِّكها بعض فلول النظام البائد، داعيًا إلى تكوين لجان شعبية جديدة تتعاون مع شرفاء الشرطة لصدِّ هذه الهجمات.

وفي سؤال حول حزب “الحرية والعدالة”، قال الدكتور بديع: “سوف ترون قريبًا برنامج الحزب، وتحكمون عليه، كما ستتناول قناة الجماعة التي ستنطلق قريبًا تحت اسم “مصر 25″ كل ما يتعلق بالجماعة بشفافية تامة؛ حتى يتعرَّفَ المجتمع على الإخوان عن قرب”.

وخاطب المرشد العام المغرضين من العلمانيين والإعلام ممن يقلبون الحقائق ويُرهبون المواطنين من قيام دولة دينية في مصر، وقال لهم: “كفاكم خداعًا للمواطنين.. لقد خاب سعيكم.. ليس في الإسلام شيء يسمى الدولة الدينية، والإخوان يريدون دولةً مدنيةً، مرجعيتها الإسلام، ويحاسب رئيسها البرلمان والشعب”.

وجدد دعم جماعة الإخوان لقضية فلسطين، وقال: “قضية فلسطين جوهرية بالنسبة لمصر، ولقد وقفنا من أجلها كثيرًا في وجه النظام السابق، غير أننا نرى الآن مواقف جيدة من جانب القوات المسلَّحة والخارجية المصرية تجاهها؛ وهو ما يجعلنا نعاونهما فيها ولا نتقدم عليهما”، ودعا الحكام العرب إلى تقديم مصلحة شعوبهم على أي مصلحة أخرى.
المصدر؛ الشروق
==

الشاطر يعلن موقفه من ترشحه للرئاسة قبل عام: الإخوان لن يرشحوا أحد للرئاسة ولو ترشح الشاطر نفسه لن يدعموه
كتب- جازية نجيب

فيما أعلنت جماعة الاخوان المسلمين فى مؤتمر مساء أمس السبت عن الدفع بالمهندس خيرت الشاطر مرشحا لرئاسة الجمهورية كشف خيرت الشاطر نفسه موقفه من ترشحه فى خبر على موقع الجماعة تم نشره في 12 إبريل 2011 فبراير الماضي.
وشدد المهندس خيرت الشاطر الذي تقدم اليوم باستقالته من منصب نائب المرشد للتفرغ للترشح للرئاسة وقتها على موقف الجماعة الرافض لتقديم رئيس .
وقال الشاطر في “مؤتمر الإخوان المسلمين بالشرقية حول آليات تطوير الجماعة” الذي عقد فى أبريل 2011 أن قرار الإخوان بعدم الترشيح لانتخابات الرئاسة القادمة لا رجعة فيه، ولو قام الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح بترشيح نفسه فإن الجماعة لن تدعمه، أيضًا حتى لو استقال من الإخوان المسلمين.
وأكد نائب المرشد في تلك الفترة إن د. أبو الفتوح أخٌ فاضل، وشخصية لها قدرها عند الجميع، وتعدد الآراء داخل الجماعة أمر جيد، ولكن الشورى ملزمة، وموقف الإخوان واضح وأعلنوه قبل ذلك أنهم لن يرشحوا أحدًا للرئاسة، وأنه لو ترشح خيرت الشاطر نفسه للرئاسة فلن يدعمه الإخوان.
وأضاف الشاطر فى تصريحاته خلال هذا المؤتمر “أن تطورات المرحلة الراهنة تحتاج من الجميع العمل من أجل مصر، وألا ينشغل أحد من الإخوان بالمعارك الفرعية، وأن يركزوا جهودهم في البناء”.
وأكد الشاطر أن إن الجماعة أمام مشروعات ثلاث، الأول: كان عام 1990م وهو بناء نهضة الأمة، والمهمة الثانية: كانت مع الثورة وكيفية الحفاظ على مكتسباتها وتعظيم نتائجها، أما المهمة الثالثة: فهي العمل على تطوير آليات جماعة الإخوان المسلمين؛ حتى تصبح قادرة على تحقيق هاتين المهمتين الأساسيتين، ويجب أن ننشغل أثناء التطوير بالحفاظ على الثورة.
المصدر

شاهد أيضاً

السيد زرد ينجح في الحصول على حكم بقضايا الاسكان الاجتماعي ببورسعيد

تامر مبروك / بورسعيد نجح االاستاذ المحامي الكبير والمخضرم/ السيد زرد في الحصول على حكم لصالح …