الحقيقة المصرية

موقع اخباري مستقل

  • RSS
  • Delicious
  • Digg
  • Facebook
  • Twitter

تامر مبروك يكتب ..عفوآ نحن لسنا في دوله القانون بل نحن في دوله المأذنون!

الكاتب admin التعليقات على تامر مبروك يكتب ..عفوآ نحن لسنا في دوله القانون بل نحن في دوله المأذنون! مغلقة

كتب/ تامر مبروك
أتفق كثيرآ على ان الداخليه المصريه حتى الان لا تجيد الا سياسه حمايه النظام وانها تنجح كثيرآ في ذلك ولكن ليس دائما ولعل ثوره

25 يناير كانت خير شاهد على سقوط الداخليه امام شعب ثائر علىها بسبب حمايتها للنظام الحاكم على حساب شعب مظلوم ومحكوم وبالرغم من هذا الانكسار للشرطه المصريه الا انها استطاعت ان تعود بشكل جزئي للشارع بفضل مرشديها وزبائنها المخلصين دائما لها سواء في الاعلام او المندسين بالمجتمع المصري واعتقد البعض ان الداخليه تعلمت من الدرس القاسي وان دورها سيقتصر على حمايه وامن الشعب المصري والقبض على البلطجيه الا ان الشرطه لم تسعى جاهده لتحقيق هذه المعادله وبعد نجاح الاخوان في الوصول لسده الحكم توقع الكثيرون ان الشرطه ستأخذ اجازه طوال فتره حكم محمد مرسي لاعتبارات كثيره منها توحش الشرطه تجاه الاخوان والسلفيين قبل الثوره لصالح النظام السابق الا ان الشرطه فاجأت الجميع بنزولها للشارع بشكل اكثر وحشيه بشكل اكبر من ذي قبل وقامت بقتل المواطنين السلميين العزل وبشكل عشوائي بالرصاص الحي وخير شاهد ودليل على ذلك هو مجزره الداخليه في بورسعيد منذ قرار 26 يناير وحتى التاسع من ابريل في هذا العام وكأن هذه الوزاره دائما تريد ان تقول لاي نظام انها في الخدمه له وليس لشعب مما ترتب على ذلك شعور واحساس لدى نشطاء سياسيين كانوا قد تظاهروا امام منزل وزير الداخليه الحالي اللواء محمد ابراهيم بالملابس الداخليه بأن الداخليه تشبه المرأه العاه…ه والتي تنام على فراش اي نظام يحكمها واؤكد بأن الداخليه ستسقط مره اخرى اذا استمرت في هذه السياسيه وسيؤدي هذا السقوط لنتيجه لا يحمد عقباها وستضر بمصر كلها ذلك لان الجميع في مركب واحده واؤمن تمامآ بأننا وبعد ثوره 25 يناير وحتى الان اننا لسنا في دوله قانون لان من يطبق القانون يعيش في حضن النظام لذا فمن الافضل قبل ان نطلب القانون ان نطلب المأذون
ترجمه جوجل

Books / Tamer Mabrouk
I agree a lot on the Egyptian Interior so far is not good, but protection policy system and it’s done little to it, but not always and perhaps the January 25 revolution was the best witness to the fall of the internal front people Thaer it because protection of the regime at the expense of oppressed people and doomed Despite this refraction police Egyptian, but it was able to return in part to the street thanks مرشديها and their customers loyal always have both in the media or lurking Egyptian society and some believed that the interior has learned from harsh lesson that their role will be limited to the protection and security of the Egyptian people and the arrest of thugs, but police did not strive to achieve this equation After the success of the Muslim Brotherhood in access to power many expected that the police will take vacation during the reign of Mohamed Morsi to many considerations, including bad sides police toward the Muslim Brotherhood and the Salafis before the revolution in favor of the former regime, but police caught everyone by surprise Bnzulha the street are more brutal larger than before and the killing of citizens peaceful Isolation and randomly shot the neighborhood and the best witness and evidence of this is the massacre of the Interior in Port Said since Resolution 26 January until the ninth of April this year and if this ministry always want to say any system it in service to him and not to the people, which resulted in a feeling and a sense of political activists they had demonstrated in front of a house and current Interior Minister Gen. Mohammed Ibrahim underwear that Internal similar Women Ah … e and you sleep on a mattress any system governed and assure that the interior will fall again if it continues to this policy and this will fall to result not praise Akbaha and hurt Egypt all This is because everyone in one boat and firmly believe that we are and after the revolution of January 25 and so far we are not in a state of law because the law applies to live in the lap of the system so it’s best before we ask law authorized to ask

التصنيف: كتابتنا

التعليقات مغلقة .

الاكثر شعبية

نتائج الاس

ندعوكم للانضمام لهذه الصفحه على موقع الفيس بوك اضغط هنا   كتب/ ...

بلاغ لمدير

لم يعد هناك مقبولا ان نجد مثل هذا المنظر في ...

عاجل بلاغ ل

بلاغ من موقع الحقيقه المصريه للمجلس الاعلى للقوات المسلحه المصريه ...

عاجل حقيقه

كتب/ تامر مبروك على مسؤوليه موقع الحقيقه المصريه لاتوجد حتى الان ...

ننفرد بنشر

تامر مبروك - بورسعيد - مصر لاول مره على اي وسيله ...

اعلانات